ترتبط النهضة الحديثة في شبه الجزيرة العربية بحكومة المملكة العربية السعودية، والتي بدأت منذ أكثر من مائة عام، عندما تأسست من قبل جمع شمل القبائل السعودية مختلفة. وتعزز كذلك باكتشاف الثروة النفطية، والتي تسببت في التنمية الشاملة عموما من الجبهات الاجتماعية والتعليمية والثقافية والاقتصادية والزراعية والعمرانية وبدعم من الامن والاستقرار السياسي في المملكة

في هذه البيئة الواعدة، تم إنشاء قاعدة صناعية ضخمة خلال أيام من اكتشاف النفط، بما في ذلك مصافي النفط ، والصناعات التحويلية وصناعة المنتجات الاستهلاكية. لعبت الحكومة دورا أساسيا من خلال دعم القدرات الصناعية الناشئة في المجتمع، عن طريق المشاركة كشركاء في هذه الصناعات، وتوفير الدعم القيم للقطاع الخاص من خلال تشجيع إنشاء الشركات الخاصة والمشاركة في تطوير القطاع الصناعي. وشركة التصنيع الوطنية (التصنيع الوطنية) هي واحدة من الشركات الرائدة التي ساهمت في إنشاء وتطوير عدد من المشاريع الصناعية في المملكة